القائدة الناجحون يذكرون بإستمرار فرقهم و أهدافهم و يدركون أنهم يمثلون نموذج يحتذى داخل الفريق و تكون النزاهة سمة لهم فى جميع علاقاتهم و دائماً يضعون و يظهرون معايير توقعاتهم فى فرقهم ، هنعرف فى المقال ده القيادة التحويليلة و دورها فى إحداث الفَرق بين الفِرق الناجحة و الفرق الأخرى و طريقة الحصول على فريق الذي سوف يذهب هذا الميل الإضافي لإنجاز هذه المهمة


القيادة التحويلية طريقك لتصبح قائد ملهم مع بيزنس بالمصرى

هناك فرق ناجحة على المستوى الشخصى أو فى العمل الجماعى مع بعضهم البعض و هناك فرق أخرى يشتكى قائدوها بأنها ليست كذلك و تعاني هذه الفرق من إرتفاع معدل دوران الموظفين ، و غالباً تكون نتائجها مخيبة للآمال .

القادة الناجحون يذكرون بإستمرار فرقهم و أهدافهم و يدركون أنهم يمثلون نموذج يحتذى به داخل الفريق و تكون النزاهة سمة لهم فى جميع علاقاتهم  و دائماً يضعون و يظهرون معايير توقعاتهم فى فرقهم ، هنعرف فى المقال ده القيادة التحويليلة و دورها فى إحداث الفَرق بين الفِرق الناجحة و الفرق الأخرى و طريقة الحصول على فريق مناسب لإنجاز المهام .

ما هي القيادة التحويلية ؟

خبير القيادة McGregor Burns قال عن القيادة التحويلية في كتابه Leadership عام 1978 ، أن القادة و أتباعهم يرفعون بعضهم البعض إلى مستويات أعلى من الأخلاق و الدافعية .

بعدها طور Bernard M. Bass مفهوم القيادة التحويلية فى كتابه Leadership and Performance Beyond Expectations عام 1985 ، و قال أن هذا النوع من القادة هو 

- نموذج النزاهة و الإنصاف .
- يضعون أهداف واضحة .
- لديهم توقعات عالية .
- يشجعون الآخرين .
- يوفر الدعم و الإعتراف .
- يحرك مشاعر الناس .
- ينبه الناس للنظر إلى أبعد من مصلحتهم الذاتية .
- يلهم الناس لتحقيق ما هو أبعد من التوقعات .

بعد أكثر من 25 عاما من كتاب Bernard M. Bass قيل أن القيادة التحويلية هي واحدة من أهم الأفكار في ريادة الأعمال حالياً

ملحوظة :
مقال أساليب القيادة فيه طرق أخرى للقيادة ممكن تختار واحدة مناسبة لك .

كيف تكون قائد التحويلية

أفكار Bernard M. Bass ممكن نستخدمها لنصبح من رواد القيادة التحويلية و ده بيعتمد على

- خلق رؤية ملهمة للمستقبل .
- تحفيز الناس لتبنى و تحقيق الرؤية .
- إدارة تحقيق الرؤية .
- بناء علاقات مع الناس أقوى و أكثر ثقة .

ملحوظة :
لو لاحظت لم أذكر خريطة مباشرة لقوائم أفكار Bernard M. Bass ، المقال بيترجم الصفات اللي وضعها Bernard M. Bass في خطوات واضحة و قابلة للتنفيذ .

إستخدم الخطوات دى مع الأدوات أدناه لتطوير مهاراتك فى القيادة التحويلية

الخطوة الأولى - إنشاء رؤية ملهمة

- الناس بحاجة لسبب مقنع لمتابعة خطواتك و ده سبب حاجتك لإنشاء رؤية ملهمة للمستقبل ، رؤيتك بتحدد هدف فريقك أو المنظمة  و ممكن تطور أهدافك عن طريق فهم قيم الناس و ربطها بأهدافك من خلال فهم قدرات و موارد مؤسستك و ده بيتم عن طريق التحليل الذكي لبيئتك و إختيار أفضل طريقة متاحة لتحقيق أهدافك و أهداف مؤسستك .

- دى حاجة إسمها إستراتيجية وحدة الأعمال و هى وضع إستراتيجية متماسكة بها الكثير من العمل الشاق و التفكير بعناية ، فإذا وضعت رؤية لمؤسستك ، إستخدم نموذج Mullins' Seven Domains لتحليل بيئتك ثم إستخدم أدوات مثل نموذج Lafley and Martin's Five-Step Strategy لتطوير إستراتيجيتك ثم لتنفيذ هذه الإستراتيجيات بخطة عمل أو business plan و كل ده من خلال رسالة المؤسسة ، و إذا وضعت رؤية لفريقك إبدأ برسالة الشركة و رؤيتها و إكتشف الطرق اللي ممكن يساهم بها فريقك بشكل مباشر لتحقيق أهداف المؤسسة .

الخطوة الثانية - تحفيز الناس على تبنى و تحقيق الرؤية

- الآن إبدأ من رسالتك و رؤيتك الشخصية ، رسالتك و رؤيتك يجب أن تكون متوافقة مع قيم فريقك و هتحتاج توضح لهم و تسحبهم للمكان اللى عايزهم يكونوا فيه فى المستقبل و توضح لهم سبب هذه الأفعال و سبب الرؤية و ممكن تستخدم القصص التجارية لتحفيز الناس على إتخاذ إجراءات ، الطريقة دى هتأثير عليهم إيجابياً و هتحفزهم و هتحافظ على أداؤهم .

ملحوظة :
إذا كان الشخص الوحيد اللى هتساعده هو نفسك ، فأنت مش محتاج تحفز أو تلهم الآخرين ، ركز على رؤيتك و أربطها بأهداف الناس و مهامهم لإعطائها السياق و ساعد الناس على فهم رؤيتك و كيف ستساعدهم على تحقيق نجاحاتهم .

- قادة التحول عارفين كويس أن مفيش حاجة هتحصل بدون التشجيع لفرقهم ، عشان كده ممكن تعلم أنواع التحفيز و تستخدمها لإلهام و تحفيز الناس لتقديم أفضل ما لديهم .

الخطوة الثالثة - إدارة تحقيق الرؤية

- الرؤية لا تحقق من نفسها لأنها تحتاج أن تكون حقيقة واقعة ، فى قادة يخطئون في تطوير رؤيتهم و رؤية مؤسساتهم إما من عدم تفعيل العمل بجدية لتحقيها و الإلتزام بها أو الدنيوية فى رؤاهم .

- لإدارة تحقيق رؤيتك هتحتاج للجمع بين عنصرين هامين ممكن تتعلمهم 

العنصر الأول - إدارة المشاريع
العنصر الثانى - إدارة التغيير

- العنصرين هيساعدوك فى تحقيق التغييرات التي هتحتاج لها بدعم كامل من الناس ، من فضلك قم بتوصيل أدوار و مسؤوليات كل شخص بوضوح و أربط هذه الأدوار بخططك فيجب على الجميع أن يفهموا جيداً مسئولياتهم و أن يعرفوا طريقة قياسك لنجاحهم ، ثم قم بوضع الأهداف الذكية للجميع و الأهداف قصيرة المدى اللى هتساعد الناس على تحقيق نجاحات سريعة و تحفيزهم للإستمرار و إستخدم الإدارة بالأهداف لربط الإنجاز على المدى القصير بأهدافك على المدى الطويل .

- ممكن تحتاج لتطوير إنضباطك الذاتي و القدرة على التحمل بحيث لا تسمح لنفسك بهبوط مستواك أو أدائك ، و كن مثال جيد لفريقك خاصة فى المواعيد و التحديات اللى بتقابلك فكن نموذج للعمل الجاد و المثابرة .

- كن فى مضمار السباق من خلال ممارسة الإدارة بالتجوال و دى طريقة مثالية للقادة التحويليين لأنها بتساعدك على البقاء على إتصال دائم مع فريقك و مع الأنشطة اليومية و بتسمح لك للرد على الأسئلة فور ظهورها .

ملحوظة :
التواصل الواضح ضروري للقيادة التحويلية ، خذ وقتك للتأكد من سماع و فهم فريقك لرسالتك و إعطى ردود فعل  feedback واضحة و منتظمة عشان الناس تعرف اللى أنت عايزه .

الخطوة الرابعة - بناء علاقات مع الناس أقوى و أكثر ثقة

- كقائد تحويلي هتحتاج تركز على إهتمامات فريقك و العمل الجاد عشان تحقق أهدافك و أهدافهم و أحلامك و أحلامهم ، إستخدم نموذج Dunham and Pierce's لعملية القيادة كنقطة إنطلاق لأنها أداة بتوضح لك أهمية الناس في نجاحك كقائد و عشان القيادة عملية طويلة الأمد ، أنت كقائد محتاج للعمل بإستمرار لبناء العلاقات و كسب الثقة و مساعدة الناس على النمو كأفراد .

- إجتمع مع الناس بشكل فردي لفهم إحتياجاتهم التنموية و مساعدتهم على تحقيق أهدافهم المهنية و ما يريدونه لتفعيل دورهم و و توضيح أين يرون أنفسهم خمس سنوات من الآن و الطرق اللى ممكن تساعدتهم بها للوصول لأهدافهم .

- ممكن تبنى الثقة مع فريقك بإنفتاحك و صدقك فى تعاملاتك معهم ، إستخدم Johari Window لـلكشف عن معلومات شخصية آمنة عن نفسك و فهم أفضل للناس عنك .

- خصص الوقت لتدريب فريقك ، لما بتساعدهم لإيجاد الحلول و التدريب على حل المكشلات و إتخاذ القرارت ، فأنت بتعزز ثقتك بنفسك و ثقة فريقك بك و بتطور مستواه بشكل سريع جداً .

النقاط الرئيسية

* القيادة التحويلية تلهم الناس و تسحب ولاء الناس لك و تعتمد على إعطاء الثقة في فريقك .

* القادة التحويليين لديهم توقعات عالية و هم يلهمون فرقهم لتحقيق أهدافهم .

* يمكنك أن تصبح قائد من القادة التحويليين بإتباع الخطوات التالية

- خلق رؤية ملهمة للمستقبل .
- تحفيز الناس على تبنى و تحقيق الرؤية .
- إدارة تحقيق الرؤية .
- بناء علاقات مع الناس أقوى و أكثر ثقة .
- عشان تحقق النجاح كقائد تحويلي هتحتاج للتطوير مهاراتك و تخصيص الوقت و المكان للتنمية الذاتية .
هذه المدونة تعلمك المهارات التي تحتاجها لمهنة سعيدة و ناجحة و هذا هو واحد فقط من العديد من الأدوات و الموارد التي سوف تجدها هنا في مدونتى ، اشترك في النشرة الإخبارية المجانية ليصلك كل جديد من المقالات التى ستغير حياتك المهنية بإذن الله .
ads
شارك المقال

المدرب المصرى وليد المعداوى

متخصص فى علم تشكيل العادات و الإدارة يعمل كرائد أعمال فى مجال التعليم و له العديد من المؤلفات ، رسالته سعادة البشرية و تحقيق الوفرة