تحديثات

الخميس، 30 نوفمبر 2017

القيادة الأخلاقية




فى السنوات الأخيرة وجدنا فى الصحافة بعض الإخفاقات الأخلاقية البارزة و لا ننسى الدمار الناتج عن الإحتيال المحاسبى الذى حدث في شركة الإستثمار التي يديرها Bernard Madoff و الغش الذى أصاب شركتى Enron و Worldcom و أثيرت قضايا أخلاقية لبعض موظفي و مديرى المنظمات و ده ممكن يعبر عن مدى صعوبة تحديد القادة للصواب و الخطأ فالبعض يختار الخيارات الخاطئة و تكون النتيجة ما نسمعه في الأخبار أو نراه في المحاكم .

لكن نادراً ما نسمع هذه القصص عن الشركات التي يديرها قادة أخلاقيون لأن المعايير تحمى المنظمات من الوقوع هؤلاء القادة يحتفلون مع فرقهم بالنجاحات المتتالية و يفعلون الشيء الصحيح في الوقت المناسب للأسباب الصحيحة و يضعون أخلاقياتهم أمام أعينهم ، عشان كده عندهم الفرصة و الأرض الخصبة ليفعلوا مع فرقهم أي شيء تقريباً .

- فكيف يفعلون ذلك ؟
- كيف يمكنك أن تفعل ذلك ؟

فى المقال ده هنوضح فيه طريقة تحديد معاييرك الأخلاقية و وضعها فى التنفيذ

حدد قيم مؤسستك

لقيادة فريقك بنزاهة يجب عليك أن تكون قدوة ، فأنت القائد و فريقك يتابعك فيجب أن تعرف قيمك و قيم مؤسستك ، شركة 3M عملاق التكنولوجيا العالمية بها قيم يعرفها الفريق بأكمله من كبار المسؤولين التنفيذيين إلى العمال فهم يتنفسون الصدق و النزاهة كل يوم ، 3M تريد من موظفيها الحفاظ على الوعود و المسئولية الشخصية و إحترام الآخرين و كل قائد في الشركة يعرف هذا عشان كده هم يعملون من خلال هذه القواعد و الجميع يتبع هذه القواعد و المبادىء الأخلاقية .

أتمنى أن يكون لديك شركة لها قواعد واضحة فى طريقة تصرف أعضاء الفريق ، كقائد الأمر متروك لك لمعرفة هذه القواعد و  قوانين السلوكيات ، مقال لماذا توجد القواعد هيساعدك على فهم هذا المفهوم .

قيمك الشخصية مهمة فإذا كانت قواعد الشركة المكتوبة لا تقول أنه يجب أن تكون عادلة للجميع فهذه القيمة مهمة بالنسبة لك فالقادة الجيدون يتبعون قيمهم الشخصية و القيم المؤسسية .

اسأل نفسك هذه الأسئلة
- ما هي معايير السلوكية لمؤسستك ؟
- ما هي القيم التي أُعَجب بها في القادة الآخرين ؟
- هل يمكنني تحديد هذه القيم  ؟
- هل تحافظ على هذه القيم حتى تغيرت الاوضاع للأسوء ؟

إضبط أسلوبك

بعد معرفة القيم الأساسية لمؤسستك ممكن تبدأ فى تحديد أسلوبك و خلق البيئة المناسبة لفريقك و مؤسستك و مرة أخرى فإن القيادة بالقدوة هى أفضل طريقة بالفعل و ليس القول ، الفعل أسلوب يدل عليك و على فريقك عشان كده لو مؤسستك تقدر الصدق أولاً ، تأكد من إثبات إحترامك و تقديرك للصدق مع الجميع و إذا كانت مؤسستك تقدر حرية التعبير تأكد من قابليتك و إحترامك بتبادل الأفكار و قبول النقد مع فريقك .

ضع عقوبات على أعضاء الفريق المنشقين اللذين لا يتبعون قيم المؤسسة فإذا سمحت لشخص التأخر فى الحضور بإستمرار بدون التعويض لساعات العمل أكيد لن يكون مثال جيد لبقية الفريق .

هتحتاج مكافآت جيدة كإعداد نوع من نظام المكافأة لأعضاء الفريق الملتزمين بإستمرار لقيم المؤسسة ، القصص وسيلة رائعة لتعزيز و توصيل القيم المؤسسية فإن رأيت أو سمعت عن التصرف الأخلاقى لأحد أعضاء الفريق أو العملاء فى المواقف الصعبة ، أخبر قصصهم للآخرين ليحتذوا حذوهم ، ممكن تقرأ مقال فن رواية القصص و عشان يكون فريقك مهتم بالسلوك الأخلاقي أخبرهم مراراً و تكراراً عن مدى أهمية هذه القيم لك و لمؤسستك .

الإعتراف بالفساد الأخلاقي

السيناريو
أنت في إجتماع مع كبار المسؤولين التنفيذيين الآخرين و تعلم أن أحد زملائك غير الأرقام في تقريره ، زميلك يبالغ في قدرة فريقه للقيام بمشروع كبير و وعد أن فريقه سينتهى من المشروع خلال 5 أسابيع فقط بدلاً من 8 أسابيع كما قال سبق و قال أن المشروع هيساعد على زيادة الأرباح 12% بدلاً من 4% كما قال سابقاً ، ماذا تفعل ؟

إنه زميل مقرب و صديق شخصي و يبالغ في مدى نجاح فريقه ، هل ستؤيده أم تقول الحقيقة للمديرين التنفيذيين الآخرين ؟
غالباً نواجه خيارات صعبة مثل هذه في العمل لأن الفساد الأخلاقى غير واضح و يتم إخفاءه بطرق يصعب كشفه

كيف يمكنك التعرف على هذا النوع من المشكلات ؟

تحديد المواقف
بعض المهن يسهل فيها الفساد الاخلاقى مثل المشتريات و التوظيف و التسريح الوظيفى و التمويل و التطوير و حساب المكافآت  و حالات أخرى غير متوقعة مثل إمكانية إعترافك بالخطأ لرئيسك في العمل فتجد أن الكثير يجد مبررات أو حجج أو إمكانية الكشف عن زميل يعمل بشكل غير أخلاقي فتجد الكثيرين أما ان يحموه أو يدافعوا عنه أو يتجنبون ما يفعله بحجة (بلاش نقطع رزقه و رزق أولاده) ، الإعتراف بهذه الحالات يمكنك من إتخاذ القرارات الصحيحة عند حدوث شىء ما .

الإعداد المسبق
تخيل نفسك في الحالات السابق ذكرها ، ماذا ستفعل إن علمت أن أحد زملائك على وشك أن يفصل من عمله و لكن لم يسمح لك قانونياً أن تقولها ؟

بتخيل وضع نفسك في هذه الحالات ممكن يساعدك على العمل من خلال مشاعرك و تقرر ما ستفعله إذا حدث هذا الوضع في الحياة الحقيقية ، ممكن تكون فرصتك فى القرار ثوان فقط و أكيد لو ما تخليت هذه المواقف الآن لن تكون قادر على المواجهة وقت حدوثها لأنك ببساطة هتتفاجىء لكن التمرين ده هيساعدك على معرفة قيمك و هتستعد مسبقاً للقرارات اللي ممكن تقررها .

إستمع إلى صوتك الداخلي
غالباً يخبرك ضميرك أن هناك شيئ غير صحيح حتى لو كان شعور بعدم الإرتياح من شيء ما ، إن واجهت وضع غير مريح أو يتنافى مع أحد قيمك أو المعتقدات ، توقف و فكر فى الأمور بعقلانية أكثر .

أعد النظر في قرارك قبل البدء فى تنفيذه
إذا كنت في وضع صعب و لم تكن متأكد مما يجب عليك فعله إتخذ قرار لكن قبل البدء فى تنفيذ قرارك ، إسأل نفسك هل هتفتخر بأفعالك هذه أو بقرارك هذا إذا نشرت فى الاخبار أو الناس واجهتك و ناقشوك على الملىء فى قراراتك أم لا ، فإن لم يكن أعد النظر في قرارك .

في حالة الشك
عليك إتخاذ قرار لكن إسأل نفسك هل فعلت الشيء الصحيح ، ممكن يكون ردك غير مرضى أو مريح لكن على الأقل هتعزز تثقك بنفسك و تهدىء القلق و هيكون تنفيذ قرارك منطقي في هذا الوضع لأن غالباً فطرتك هتوجك في الإتجاه الصحيح .

النقاط الرئيسية

- الحياة الأخلاقية و القيادة تخلق الشجاعة و الإيمان بالذات و ده معناه أنك تفعل الشيء الصحيح حتى لو كان صعب لكن لما تتخذ قرارات بناء على قيمك فإنك تخبر العالم بأنه لا يمكن شراؤك أو أنك لا يمكن أن تعيق فريقك .

- بمجرد تحديد قيمك و القيم الأساسية لمؤسستك هتحدد طريقتك مع فريقك و مؤسستك ، الأفعال دائماً تتكلم بصوت أعلى من الكلمات عشان كده تأكد أنك تفعل ما تريد من الآخرين فعله .

هذه المدونة تعلمك المهارات التي تحتاجها لمهنة سعيدة و ناجحة و هذا هو واحد فقط من العديد من الأدوات و الموارد التي سوف تجدها هنا في مدونتى ، اشترك في النشرة الإخبارية المجانية ليصلك كل جديد من المقالات التى ستغير حياتك المهنية بإذن الله .
Adbox