تحديثات

الخميس، 16 نوفمبر 2017

الإنتقال الحكيم إلى مهنة أو دور آخر مناسب لك

اللؤلؤ لا يختفى من شاطئ البحر إن أردت منها غص و أتى بواحدة

Andrea Bocelli و George Foreman و Jane Fonda جميعهم خلقوا الفرص و قاموا بفعل الأشياء بشكل مختلف فإن كنت تفكر في تغيير مهنتك و كنت في شركة فعليك خلق فرصة جيدة لك ووفقا لوزارة القوى العاملة الأمريكية لا يوجد شيء مثل وظيفة للحياة و تبين أبحاث وزارة العمل الأمريكية أن هناك ما لا يقل عن 11 وظيفة في الولايات المتحدة الأمريكية تقبل أعمار بين 18 و 46 عام و نصفهممن الشباب ما بين 18 و 24 عام .

عادة يقوم الشخص بدوره فى حياته المهنية حسب التقدم الوظيفي الطبيعى لكن أحياناً لا تأتي الإنتقالات من خلال الإختيار و إنما بسبب قوى خارجية ، المقال ده هنتكلم فيه عن بعض الأسباب التي تجعل الناس فى حاجة لإعادة تشغيل حياتهم المهنية و بعض التقنيات اللي ممكن تستخدمها للتأكد من الخطوة التالية لك .

إعادة التشغيل لمهنتك !

تبين من الإحصاءات أن الشخص العادي يغير وظيفته عدة مرات طوال حياته العملية و أحيانا هذه التغييرات تكون برغبته نتيجة لحدث غير حياته ، إذا كنت متزوج أو عندك طفل ممكن تضطر لإتخاذ خيارات تغير نمط حياتك ، الخيارات ممكن تجعل وظيفتك الحالية غير عملية بالنسبة لك مثل الإنتقال لمدينة جديدة أو العمل بدوام جزئي و قد تضطر لتغيير دورك الوظيفى بسبب قوى خارجية مثل الركود أو تطورات التكنولوجيا أو نتيجة لإعادة التنظيم الداخلى الذي يجبرك على إعادة النظر في وضعك .

أيا كان السبب ممكن تجد نفسك تبحث عن خطوة جديدة داخل مؤسستك أو خارجها فى شركة جديدة ، أكيد هتكون خطوة متعبة في البداية لكن مع الإعداد الصحيح ممكن تعمل لصالحك !

من المهم أن نتذكر أن ما دفعته لنفسك من قبل يعكس معرفتك و خبراتك و علاقاتك التى أدت بك لدورك الحالى لكن قد لا تحتاج  المهارات دى في حياتك المهنية الجديدة ، هنا يجب إعادة التشغيل لمهنتك و إذا كان هذا هو موقفك الحالى ، عليك بقبول راتب مخفض و التقدم في وظيفتك الجديدة بمجرد قبولك لهذا المبدأ .

كيف تعيد تشغيل حياتك المهنية

بغض النظر عن أسباب التغيير ، النصائح التالية هتساعدك في العثور على دورك المناسب فى حياتك المهنية

1. إعترف أنك ستبدأ من جديد

يكره معظم الناس البدء من جديد لكن إن فقدت عملك فسيكون هذا هو الخيار و إن كنت قلق من وضعك الغير مستقر بسبب التغيرات في السوق أو التكنولوجيا أو فى مؤسستك فالوقت قد حان لإتخاذ خطوة فعلية .

فكرة إعادة تشغيل حياتك المهنية ممكن تكون مقلقة جداً في البداية لكن من الأفضل أن تستعد من الآن أفضل من الإنتظار و تضطر لإتخاذ قرار أنت غير راض ، تذكر جيداً طالما أنك بدأت فى السيطرة على حياتك ستكون أقل قلقاً من عدم سيطرتك على أمور حياتك .

2. حدد ما تريد القيام به

حدد ما تحب فى دورك الحالي أو السابق ، هل تشعر أنك أكثر نشاطاً الآن ؟
هل هناك فرصة جديدة في قسم آخر تثير إهتمامك ؟

تأكد من تطابق موقعك المهنى الحالي مع قيمك الأساسية ، و إن لم يكن الوضع كذلك فقد يكون مصدر عدم الرضا فإذا كنت مبدع و تقدر الإبداع و لكن فرصك ضئيلة فى توليد أفكار جديدة فمن المؤكد أنك هتشعر بالإختناق و إذا كنت تتعامل دائماً مع كبار الناس و ليس هناك فرصة فى التمكين الإدارى المستقبلى أو التعامل مع شباب مثلك فقد ترغب في البحث عن دور أو مكان آخر داخل أو خارج تلك المؤسسة التي لا توفر فرص القيادة .

3. البحث

بعد تعرفك و عملك فى ما تستمتع به ، حان الوقت لمعرفة الفرص المتاحة الأخرى إذا تم تسريحك ، حافظ على متابعة المجال الذى تهتم به من خلال قراءة المدونات و المجلات ذات الصلة و ممكن تنضم لرابطة تجارية أو جروب على لينكيدين ™ أو على فيس بوك في الإهتمام الذى إخترته لنفسك .

إن رغبت في التحرك داخل مؤسستك ، تابع الوظائف الشاغرة الداخلية أو تحدث مع مديرك عن تحمل مسؤولية إضافية ، و تذكر أنه لن يقدم لك أحد فرصة لك و عليك أن تكون إستباقي لتحصل على ما تريد .

4. تقييم نقاط قوتك و مهاراتك

أتمنى أن تكون حصلت على الفرصة التي تهمك ، سنقوم ببعض الأشياء لمعرفة مهاراتك اللازمة للتفوق في هذا الموقف .

الإختبار الشخصية أو مسابقات تحديد نقاط قوتك هامة جداً ، مؤشر Myers-Briggs سيوفر لك معلومات قيمة عن الأدوار التي تناسبك بشكل أفضل و إختبار مستكشف نقاط القوة Strengths Finder على الإنترنت و تحليل SWOT الشخصى سيكونا مفيدين لك أيضاً .

أنواع شخصية بنزيجر Benziger's Personality Types و نموذج السمات للشخصيات الخمسة الكبيرة Big Five Personality Traits Model و هناك أدوات أخرى مثل رموز هولندا Holland's Codes أو مرساة الوظيفي Schein's Career Anchors مساعدتك في العثور على الوظائف التي تناسبك أنت .

5. الشبكات و العلاقات

إذا فقدت عملك ، تواصل مع الأصدقاء و الزملاء للحصول على الدعم و اخبرهم أنك تريد فرص جديدة و ناقش موقفك معهم إن كانوا قادرون على تقديم المساعدة لك .

وسع شبكتك على الإنترنت من خلال بناء العلاقات مواقع التواصل الإجتماعى ، إستخدم Twitter و Linkedin للبحث عن الناس حسب الوظيفة و الصناعة  فقد تجد شخص فى جاهت إتصالك يعرف شخص يبحث عن مرشحين مثلك .

إن كنت تبحث عن فرص داخل مؤسستك ، ناقش طموحاتك المهنية مع الزملاء الموثوق فيهم فمشاركة أهدافك مع الزملاء الناجحين حافز في حد ذاته و هيحفزك على التمسك بها و إحتمال كبير تحصل على المساعدة إذا كان الناس يعرفون أنك مستعد .

6. العثور على مرشد لك

الإنتقال إلى دور آخر سيكون سهلاً من خلال إيجاد مرشد يرشدك ، شارك مع هذا الشخص أفكاره و إقبل توجيهاته للطريق الصحيح و إستفد منه من خلال مساعدتك على توسيع شبكتك .

إن كنت فى مؤسسة جديرة بالإحترام ستجد بها برنامج إرشادي للإنتقال إلى الأدوار المختلفة فبدلاً من الإتصال بالموارد البشرية قم بالإختراق مباشرة عن طريق التواصل المباشر مع قام بهذا الإنتقال ليكن مديرك أو مدير في قسم آخر ليقدم لك بعض الإرشادات .

ممكن يكون فى جرح بالنسبة لك الإتصال بصاحب العمل السابق الذى تم تسريحك منه و أنت حالياً خارج هذا المكان عشان كده ممكن تحاول تتواصل مع ذوي الخبرة في المجال المهني أو حضور المعارض التجارية أو العمل مع مستشار مهنى أو مدرب .

7. وضع الأهداف

فكرة التغيير ممكن تكون مخيفة خاصة لو مطلوب منك قرارات هامة لازم تتخذها ، عشان كده وضع خطة قصيرة و متوسطة وطويلة الأجل هيساعدك فى التركيز على الخطوات اللي هتعملها عن طريق وضع الأهداف الذكية المحددة و القابلة للقياس و القابلة للتحقيق و الواقعية و في الوقت المناسب .

8. كن واقعي و مرن

قد يستغرق الأمر معك وقت أطول من المتوقع لتجد وظيفة جديدة حتى و إن كنت تريد التحرك داخل مؤسستك خاصة في أوقات الأزمات الإقتصادية عندما تكون الفرص نادرة .

ممكن تقبل راتب أقل بكثير لنقص خبرتك فى الدور الجديد خاصة إن كان خطوة إلى أسفل عن سابقتها أو تضطر للعمل بدوام جزئي حتى تتاح فرصة العم بدوام كامل فإذا كان الأمر كذلك ، حاول ضبط نمط حياتك للتعامل مع راتب أصغر و حافظ على هذه المرونة لحين تحسن الأمور .

9. إخلق فرص تناسبك

سواء إن كنت تريد التحرك داخل مؤسستك أو البحث عن تحدى جديد فى أي مكان آخر فهناك طرق لا تعد و لا تحصى يمكنك من خلالها تحسين تجربتك و مهاراتك .

إن كنت لا تعمل حالياً ممكن تتطوع فى منظمة غير ربحية أو التدريب فى مكان بحيث يمكنك العمل بدوام كامل ، الطريقة دى هتعطيك الفرصة لإختبار مهنة جديدة و إثبات مدى قدرتك عليها .

إذا كنت موظف ، أطلب من مديرك أو قسم الموارد البشرية دعمك في تطوير مهارات جديدة و فكر في كيفية تقديم قيمة في دورك الحالي بطرق مختلفة و تطوع في أي مشاريع داخل الإدارة و اللي هتساعدك على إكتساب الخبرة و عمل علاقات مفيدة .

10. حافظ على إيجابيك

إذا فقدت وظيفتك أو كنت فى إنتظار الفرصة الداخلية المناسبة ، مارس التفكير الإيجابي للحفاظ على عقلك في الإطار الصحيح و تأكد من أنك إستباقي و تعامل مع هذه التجربة كفرصة لتوسيع آفاقك ، الطريقة دى فى التعامل مع عقلك تعني أنك مستعد للحصول على أقصى إستفادة ممكنة من الوضع الحالى حتى لو لم تتوقع قبل ذلك ما أنت عليه الآن .

لا تتهم نفسك بأي من أوجه القصور أو تستخدم الفشل كذريعة لعدم المحاولة فإذا كنت تفكر فى الماضى فعليك النظر للمستقبل المثير الذي يمكن أن يكون لك و تذكر أن التغيير يتطلب الشجاعة و الكثير من الناس يخافون جداً من القيام بذلك و أنت الآن تفعل الصحيح بالنسبة لك و لا تصغى لمن يحاول إحباطك بالقول أو الفعل حتى و إن كانوا أقرب الناس إليك فأنت خططت و لاحظت و قمت بالتحليل و قررت و ها أنت تبدأ لتصل .

النقاط الرئيسية

- كثير من الناس يغيرون مهنهم لأنهم لا يريدون تحدي جديد لكن عليهم إتخاذ القرار فى الوقت المناسب و ذلك بسبب تغييرات نمط حياتهم أو بسبب إعادة التنظيم أو تسريح العمالة .

- قبل أن تتخذ أي قرارات ، قم بعمل تقييم ذاتي و إبحث عن فرص عمل للتأكد من أنها تتماشى مع مهاراتك و قيمك و بعد التركيز ، أطلب من الأشخاص في شبكتك تقديم النصح لك فقد تجد مرشداً لك في مؤسستك أو في الطريق الجديد الذي إخترته يمكنه مساعدتك و توجيهك في الإتجاه الصحيح .

- تغيير المهن ممكن يكون مرهق ، مهما كان السبب في قيامك بهذا التغيير عليك الحد من قلقك بأن تكون واقعي و مرن من خلال وضع أهداف تدريجية و الحفاظ على موقف و عقل إيجابي .

هذه المدونة تعلمك المهارات التي تحتاجها لمهنة سعيدة و ناجحة و هذا هو واحد فقط من العديد من الأدوات و الموارد التي سوف تجدها هنا في مدونتى ، اشترك في النشرة الإخبارية المجانية ليصلك كل جديد من المقالات التى ستغير حياتك المهنية بإذن الله .
Adbox