الكثير منا يعمل في بيئات تنافسية متغيرة و إذا لم نستمر في التعامل مع الأخبار و الإتجاهات المختلفة هنفقد فرص هامة و هذا سبب مواكبة الأخبار و الإتجاهات في صناعاتنا ، فى المقال ده هنعرف طرق معرفة كل الجديد فى مجالك

إلتزامك فى مجالك يجعلك معروفاً دائماً

إضطر محمد لغلق أحد خطوط إنتاجه لإعادة هندسة عملية الإنتاج كى تتواكب مع تشريع قانون الأمان الجديد و بما أن هذا التغيير في التشريع كان متوقع من أكثر من عام و الآن حيز التنفيذ فقام محمد بإعداد فريق للتغيير من عدة أشهر و بالتأكيد رئيس محمد لم يكن سعيد خاصة لما سمع عن مدى تأثير ذلك على الأرباح و مواعيد التسليم .

الكثير منا يعمل في بيئات تنافسية متغيرة و إذا لم نستمر في التعامل مع الأخبار و الإتجاهات المختلفة هنفقد فرص هامة و هذا سبب  مواكبة الأخبار و الإتجاهات في صناعاتنا .

المقال ترجمة : أحمد المصرى
إعادة صياغة : المدرب المصرى وليد المعداوى

فوائد متابعة الجديد

بالرغم أن أهمية قرائتك و متابعتك الدائمة للجديد فى صناعتك من خلال الأخبار نجد فوائد هامة أخرى

- تتبع الجديد دائماً يجعلك تتخذ أفضل القرارات و تراقب التهديدات التي يمكن أن تمنحك ميزة تنافسية و هو أمر هام خاصة إذا ساهمت في تشكيل الإستراتيجية أو التعرف عليها و ضروري فى حالة المشاركة في التسويق و المبيعات لأنها هتساعدك فى تحديد هوية و تحقيق فرص لزيادة المبيعات .

- الإلتزام بصناعتك هو مفتاح بناء قوة الخبرة و من خلال تطوير خبرتك داخل العمل و الصناعة ستكتسب المزيد من الثقة و إحترام الناس من حولك و إحترام رؤسائك .

- إنتبه من التغيرات التي تحتاج للتفكير لأنه نوع من المعلومات أخذه محمد فى الحسبان في المعوقات المالية .

ملحوظه
في بعض الأدوار مثل المبتدئين أو المكان الذي تقدم فيه خدمة داخل مؤسستك قد لا تحتاج لمتابعة نشاطك التجاري هنا إستخدم أفضل حكم لك لتطبيق إستراتيجيات هذه المقالة و إذا كنت لا تحتاج إلى هذه المعلومات فلا تضيع وقتك فى البحث عن مصادرها

مصادر المعلومات

لمتابعة الأخبار و التطور في صناعتك ، أول شي تحتاج له هو تحديد أفضل المصادر المستخدمة و سنضع قائمة بالمصادر الإلكترونية و التقليدية بالأسفل ، أختر أفضلها بالنسبة لصناعتك و طبيعة عملك .

المصادر التقليدية

البحث عن مستشار نقطة بداية عظيمة ، مستشارك داخل منظمتك لا يساعدتك فقط في حل قضايا العمل و تطوير حياتك العملية و لكن يستطيع تزويدك بمعلومات قيمة داخلية فضلاً عن البصيرة التي تحتاج لها لفهم عملك .


المنظمات التجارية

فى صناعتك ربما تجد منظمة تجارية أو أكثر تستطيع العمل معها و هذه هامة و لها فائدة عليك لأنها هتساعد في بقائك وسط كتاب الأخبار و الناشرين و يمكن أن توفر لك فرص إلكترونية باللقاءات و المؤتمرات على اليوتيوب أو قنوات التواصل الجتماعى الأخرى .

المعارض التجارية و المؤتمرات

المعارض التجارية و المؤتمرات رائعة للتعرف على المنافسين و المنتجات الجديدة و إتجاهات الصناعة كما أنها توفر فرص إلكترونية كثيرة و مطلوبة .


 المقابلات الإلكترونية بالكاميرا

و هى واحدة من أشهر الطرق لتظل على قمة أخبار و إتجاهات صناعتك و دائماً العلاقات المهنية تتطور من خلال علاقات الصداقة الواسعة و خاصة عندما تجتمع على أساس منتظم و سليم .

أمامك مجتمع واسع من الناس تستطيع التواصل معهم إلكترونياً و العاملين فى المجلات المرتبطة بصناعتك بشكل مباشر هم أعمدة و عملاء الصناعة .

المصادر الإلكترونية

المدونات Blogs

و هي ليست فقط للتدوين الشخصى بل يحترام الكثير من المدونين لعملهم الذى يمتاز بالجودة العالية و الرأي الصادق .

وفر وقت قليل لنفسك و قم بعمل بحث إلكتروني على الكلمات الرئيسية التى تستخدم كثيراً في صناعتك فربما تجد بعض المدونات عالية الجودة المتصلة بعملك و صناعتك ، قم بالتسجيل فيها كي تستقبل أحدث منشوراتهم أو تابع مدونات Twitter بشكل مستمر .

ممكن تجد جهات عالية الجودة مثل Technocratic و هى الأكثر تقديراً و خدمة و تحظى بإهتمام من الكثيرين لأنها تعرض مواقع أخرى ذات صلة معها و هى ضمن الـ 100 الأعلى فى العالم لأنها مرموقة و تحظى على تقدير عالى فهى شركة إستشارات تسويق رقمي تقدم حلول للبيانات الإجتماعية الأكثر قوة في السوق و تصل لبيانات العملاء و تعالج مشاكل الإستهداف الصحيح للعملاء على الإنترنت ، لديهم بيانات مستخدمى مواقع التواصل الإجتماعى المستهدفين مما يجعل حملتك الإعلانية أكثر نجاحاً .

تويتر Twitter

تويتر Twitter منصة رائعة للتعرف على رواد  و منظمات الصناعة كي تظل على قمة الأخبار و الإتجاهات ذات الصلة بصناعتك ، إستخدمه للتعرف على الناس المعروفين في صناعتك بالبحث على  Twitter و بالتأكيد ستعرف الكثير من بداية التحدث معهم .

لينكد إن Linkedin

إستخدم Linkedin طريق رائع للتواصل مع الرفقاء و المجموعات التجارية و رواد الصناعة كما يمكنك أن تنضم فى مجموعات صناعتك و تحصل على أحدث التطورات من الأفراد و المنظمات .

تنبيهات Google

إن كنت مهتم بالتنمية الذاتية أو المهنية و أردت معرفة مقالات تحتوي على كلمات تنمية مهنية أو أسماء مدربين أو عملاء فى منظمتك أو منافسيك تقوم تنبيهات جوجل بتنهبيك بالجديد فى هذا المجال و يمكن وضع الروابط في بريد إلكتروني واحد و يمكنك الحصول على التحديثات من خلال خلاصة الأخبار أو  RSS FEED .

ميزة إستخدام تنبيهات Google هي أنك لم تعد بحاجة لتصفح الويب بحثاً عن أخبار صناعتك فتحصل على الكثير من المعلومات ببساطة من خلال بريد الكترونى او اشعارات و الجدير بالذكر أنه لن تتم فهرسة كل مصدر جديد من جوجل لأنه ينطبق فقط على المحتوى المتاح للإشتراك فقط .

المنتديات Forums

مواقع و منتديات المناقشة ممكن تمتلئ بمعلومات تفصيلية حول إهتماماتك أو صناعتك و هى توفر لك التواصل مع المحترفين في صناعتك و بذلك يمكن التواصل إلكترونياً و تنمية مهاراتك لأنك متابع معهم و في حالة عدم معرفتك لهذه المنتديات أو طريقة إستخدامها ، إستشر زملائك ذوى الخبرة في ذلك أو تصفح Twitter أو Linkedin لمزيد من المعلومات .

ملحوظه
أفضل المنتديات هي مواقع التواصل المجتمعي لذلك أنت في حاجة للإشتراك فيها

صناعة الوقت

تحديدك لطبيعة المصادر التي هتستخدمها لجدولة الوقت لتكتسب المزيد هو التحدي بعينه خاصة لو يومك ملئ بالإلتزامات لكن من المهم أنه تخصص وقت فى يومك للقيام بما يتطلبه عملك .

- نظم وقتك يومياً أو أسبوعياً و خصص فيه وقت للقراءة و التصفح بعد الإنتهاء من إلتزاماتك الأساسية و جدول وقت عملك قدر المستطاع  و لا تنسى من أخذ قسط من الراحة .

- حافظ على وقتك خارج العمل ، ممكن تستمع لمواد صوتية مثل الكتب و المقالات المسموعة أثناء القيادة لكن فى القطار أو الأتوبيس إقرأ المدونات أو مجلات صناعتك و ممكن تستمع للكتب الصوتية اثناء التدريبات الرياضية الهادئة فى الجيم .

- قبل تحديدك لمصادر قرائتك أو سماعك بشكل مستمر تأكد من أنها ذات قيمة لك أم لا فإن كانت تفتقد القيمة الحقيقية بالنسبة لك لا تخف و لا تترد من اقتطافها و ابعادها عن قائمتك .

- إن كنت من مدمنى أو هواة القراءه ، تأكد أنك تتعلم طريقة إستخدام إستراتيجيات القراءة المناسبة لك و التى تساعدك في تنظيم وقتك بشكل أفضل فتعلم القراءة السريعة مثلا يمكنك من قراءة و فهم الكثير من المعلومات في وقت أقل .

هيىء ذهنك بأنك لا تحتاج لمعرفة كل شي عن كل مصادر صناعتك لأن إستثمار وقتك أعظم شي سيحقق لك نجاحك لكن لو وجدت العديد من المصادر القيمة فإنك بالتأكيد ستتعلم أفضل و أهم المعلومات دون قضاء وقت طويل في البحث و التنقيب .

ملحوظة
لن تحتاج للإستمرار في بعض الأدوار فى صناعتك ، ضع هذا المبدأ في عقلك عند جدولة وقتك و تعلم التفويض و لا تخف من تقليل وقت تجميع المعلومات

المشاركة و الإستخدام

في بعض المواقف هتحتاج لخلق مشاركة لأهداف و إتجاهات الصناعة مع أعضاء فريقك ، بيئة التعلم الفعالة هتساعد كل فرد علي النمو السريع و مشاركة المعلومات ، هذا الفكر يمكنك من تخصيص دقائق من وقتك كل أسبوع للقاء بأعضاء فريقك و مشاركتهم الأفكار و المعلومات و المقالات في مدونات إعلانية أو في خطابات و أخبار إلكترونية .

ملحوظه
مشاركة الأخبار مع فريقك غير مناسبة في كل المواقف لأنها ممكن تكون عديمة الفائدة لأنها تعتمد على الأعضاء المهتمين و معرفتهم بإستخدام معارفهم ، على أية حال طبق أفضل حكم لك و من ناحية أخرى قم بوضع و تحديد الأوقات و المصادر القيمة

و بشكل عام إلتزامك بصناعتك هو فائدة فقط فى حالة إستخدامك للمعلومات السابق تعلمها عشان كده لا تخزن المعرفة التي تكتسبها بل إستخدمها لتحصل عل فرص مميزة و تقلل من التهديدات و تتخذ قرارات صائبة .

النقاط الرئيسية

- في بعض الأدوار من الضروري أن تتصدر قائمة أخبار و إتجاهات صناعتك التي تبني خبرتك و تكسبك التقدير و الإحترام من فريقك و تجعلك في مكانة أفضل لتحديد و إستغلال الفرص .

- ابحث على الإنترنت فى مصادر صناعتك و المدونات ذات السمعة الطيبة و إستخدم مواقع التواصل الإجتماعى مثل تويتر و لينكدين للعثور و التعرف على قادة الصناعة و إحضر المؤتمرات و المعارض التجارية لإجراء إتصالات و معرفة ما يحدث .

- لا بد من جدولة يومية أو أسبوعية و كن حازم فى قمع المصادر الرديئة للمعلومات و تذكر أن فى بعض الأدوار ليس مهماً أن تتقيد بأخبار الصناعة فقط طبق الحكم الأفضل على ما تريد معرفته إعتماداً على دورك و تلميحاتك العملية .
ads
شارك المقال

المدرب المصرى وليد المعداوى

متخصص فى علم تشكيل العادات و الإدارة يعمل كرائد أعمال فى مجال التعليم و له العديد من المؤلفات ، رسالته سعادة البشرية و تحقيق الوفرة